فـزاز24

الزاكي ولد البلاد اللي بغينا... الزاكي وللى بلاش

الزاكي ولد البلاد اللي بغينا... الزاكي وللى بلاش

هزيمة المنتخب المغربي في أول ظهور له في نهائيات كأس إفريقيا الجارية بالغابون، كان لها التأثير الكبير على جمهور واسع من عشاق المستديرة، والتأثير الأكبر في طريقة هزيمة المنتخب أمام الكونغو الديمقراطية، بهدف مقابل لا شيئ. وهو الهدف الذي سدل بطريقة بليدة كان السبب فيها مدافعو المنتخب والذين لا يرتاحون إلا إذا سجل عليهم.

المغاربة، طالبوا بضرورة عودة “ولد  البلاد” الزاكي لتدريب عرين الأسود، وهو الذي تم اقالته بطريقة نكراء ولم تعطى له فرصة مواصله عمله وتدريب عرين المنتخب، بعدما تدخلت “أيادي خفية” ليس لها مصلحة في أن يكون الزاكي محبوب المغاربة مدربا للمنتخب. ليقنعوننا أن مدربا فرنسيا كبيرا هو من يستحق تدريب “أسود الأطلس”، حيث قالوا لنا إنه “مدرب الألقاب”، لكن اليوم كما في مبرياته الأولى رفقة المنتخب، لم نرى أي اضافة أو لمسة لهذا الفرنسي، حيث ظهر المنتخب بصورة باهتة من دون روح ولا حماس في اللعب خلال المباراة. فأرجوكم عودوا بسرعة حتى لا “تحرقوا دمنا” فآخر مرة رأينا فيها “أسود الأطلس” كان سنة 2004 رفقة المدرب الوطنب بادو الزاكي.

أتساءل كما يتساءل المغاربة..  أين هم لاعبوا البطولة الوطنية، فهم أفضل حال من بصوفة و صاحب الوشم نتمنى مدرب مغربي ولاعبين من البطولة.. وكفى “فرنسة المنتخب”.. لقد مللنا فعلا والسيل بلغ الزبى..




نشر الخبر :
نشر الخبر : المشرف
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو الماسة بالكرامة الإنسانية.. فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.