فـزاز24

مراكش... زوجان يضرمان النار في جسديهما بعدما أفرجت ابتدائية مراكش عن مغتصب ابنتيهما القاصر

مراكش... زوجان يضرمان النار في جسديهما بعدما أفرجت ابتدائية مراكش عن مغتصب ابنتيهما القاصر

في ردة فعل لهما، أقدم زوجٌ بمعيّة زوجته عشية اليوم الأربعاء 23 غشت 2017 على إضرام النار في جسديهما احتجاجاً على إطلاق سراح مغتصب ابنتهما القاصر ذات 12 عاماً.

 

ونقل مصدر حقوقي ل "زنقة20" من عين المكان، أن الزوج والزوجة تفاجئا بقرار إطلاق سراح المتهم وهو ابن شخصية نافذة بمراكش ويملك شركة خاصة.

 

ذات المصدر أفاد أن دفاع المتهم وضع شهادة لدى القاضي تقول أن موكله مريض نفسياً ويتابع العلاج.

 

وتساءل مصدرنا عن الجهة التي تقف وراء قرار إطلاق سراح المتهم الذي اغتصب طفلة وكاد يسبب في وفاة والديها اللذان أقدما على إضرام النار في جسديهما للانتحار أمام المحكمة الابتدائية بباب دكالة.

 

وأعلن حقوقيون مساندتهم للأسرة المكلومة داعين الى الاحتجاج غداً الخميس أمام ابتدائية مراكش.





نشر الخبر :
نشر الخبر : المشرف
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو الماسة بالكرامة الإنسانية.. فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.