فـزاز24

قبائل أيت واحي من عين عرمة التابعة لقيادة عين اللوح تنزح إلى عمالة إفران احتجاجا على عدم صرف مستحقات كراء أراضيهم السلالية

قبائل أيت واحي من عين عرمة التابعة لقيادة عين اللوح تنزح إلى عمالة إفران احتجاجا على عدم صرف مستحقات كراء أراضيهم السلالية

انطلق نفر غفير من بين حوالي 400 شخص ينتمون لفرقتي آيت واحي الأحرار وآيت واحي إيشن من ذوي الحقوق بالأراضي السلالية الواقعة بمنطقة عين عرمة والتابعة لقيادة عين اللوح -والتي تعيش بها ما لايقل عن 1400 اسرة سلالية - صباح يومه الاثنين 18 شتنبر2017 في مسيرة على الأرجل تجاه مدينة إفران مرورا بمدينة آزرو، وذلك من اجل تبليغ قلقهم لعدم توصلهم بمستحقاتهم الخاصة بكراء ارض سلالية تابعة لهم..

المحتجون في طريقهم التقى بهم مراسلنا، كشفوا أن أرضهم السلالية كان أن نزعت منهم من قبل الوزارة الوصية سنة 2016 إذ تم كراؤها لشركة Oleacapital بالنسبة لآيت واحي الأحرار وشركة Moucha بسومة كرائية سنوية قدرها مليون درهما... على أساس تحويل المبلغ سنويا لذوي الحقوق من هذه القبيلة السلالية.. إلا أن هذه العائدات المالية الخاصة بالكراء لم تتم عملية تصريفها برسم سنة 2017/2016 ..

ولقد سبق وان طالب ذوو الحقوق ونواب الأراضي السلالية بهذه القبيلة في أكثر من مناسبة بهذه العائدات حيث بلغ إلى علمهم أنها تم صرفها قبل عيد الأضحى الأخير، وكون نواب القبيلة سبق وأن  عقدوا مع سلطات إقليم إفران اجتماعات بهذا الخصوص تلقوا خلال كل منها وعودا بصرفها في اقرب الآجال إلا أن تلك الوعود بقيت عالقة لحد اليوم مما حدا بهم لتنظيم هذه المسيرة على الأرجل قاطعين ما لا يقل عن 40 كلم تحت شمس خريف حارة رغم أنها ليست بقوة شمس الصيف، إلا أن شمس الخريف ذات تأثير بأشعتها فوق البنفسجية على البشرة والصحة للبشر؟؟؟؟...

وجدير بالذكر كذلك أن الأراضي السلالية التي تشكل أراضي الجموع بالإقليم تحتل مساحة 115 ألف هكتار٬ 96٪ منها مخصصة للرعي.

ويعد تسيير هذه الأراضي السلالية التي يصل عدد جماعاتها 22 جماعة على مستوى إقليم إفران من أعقد المشاكل التي لها تأثير سلبي على مسلسل النمو، ويعرقل كل محاولة جادة لتنمية المناطق الجبلية بالإقليم،ويلفت المواطنون المعنيون بهذه القضية انتباه المسؤولين إلى أخذ هذه القضايا على محمل الجد بتصحيح الأوضاع والاهتمام أكثر بهؤلاء السكان وهم من القبائل الأمازيغية المهمشة...




نشر الخبر :
نشر الخبر : المشرف
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم، وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو الماسة بالكرامة الإنسانية.. فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.